لماذا عليك ألّا تستغني عن الخربشة على الورق؟ 📝

تضاءل استخدام الورق والأقلام بشكل ملحوظ، وتضاعفت المشتتات والمرئيات التي تحدّ مخليتنا.

كتابة الملاحظات على الورق / Imran Creative
كتابة الملاحظات على الورق / Imran Creative

لماذا عليك ألّا تستغني عن الخربشة على الورق؟

شهد راشد

بدأت العام الماضي بحمل دفتر «سكيتشات» في حقيبتي، واعتدت ألّا أبدأ يوم العمل إلا بعد أن أرسم. لستُ فنانة بأي شكل فهي خربشات وأشكال وألوان تبعث البهجة فيّ، وتنعش عقلي وتحفزه على التفكير والابتكار قبل يوم مليء بالمهمات التي تتطلّب جهدًا ذهنيًا كبيرًا. ختمت الدفتر الأول واقتنيت الثاني وأحاول الآن معاودة الخربشة. تمنحني هذه الممارسة حرية اللعب والإبداع، فلا قيود بيني وبين الورقة، ولا توقعات بنتيجة فنية عبقرية.

يمكن للكتابة الورقية تسريع عملية التعلم وتحسينها وتثبيت المُدخلات، على عكس بقية الوسائل، وهذا ما اعتدتُ فعله في أثناء مذاكرتي؛ فلا يمكنني التركيز أو ترسيخ المعلومات إلا بقلم ومجموعة أوراق، ويدعمني العلم في ذلك، ففي دراسة قسمت 42 شخصًا غير ناطق باللغة العربية إلى ثلاثة مجموعات عشوائية تتعلّم اللغة العربية بهذه الطرائق: الكتابة على الورق، والكتابة على الكمبيوتر، ومشاهدة مقاطع فيديو، بعد 6 جلسات تعليمية تمكّن المشاركون في المجموعتين الأخيرتين من التعرف على حروف أبجدية اللغة العربية، وتمكّن مستخدمو الأقلام والأوراق من معرفتها بعد جلستين فقط! يكمن الفرق بين الكتابة بالقلم والكتابة على لوحة المفاتيح في أن القلم يُجبرك على البُطء ومِن ثَمّ يمنحك الوقت لمعالجة المعلومات وفهمها، ويخلق اتصالًا بين دماغك وحركة يدك. تقول ماريكي لونق كامب عالمة الأعصاب الإدراكية في جامعة إيكس مارسيليا: «ربما تكون الكتابة اليدوية من بين المهارات الحركية الأكثر تعقيدًا التي يستطيعها الدماغ». 

مع تطوّر التقنية واعتماد الناس بشكل كبير على أجهزتهم لكتابة مهماتهم وإنجازها تضاءل استخدام الأوراق والأقلام بشكل ملحوظ، وتضاعفت المشتتات والمرئيات التي تحدّ مخليتنا فلا يمكنها تجاوز لوحة المفاتيح أو شاشة الجوّال. وقد تعتقد أن الخربشة «دودلنق» مجرد تضييع للوقت وربما تكون عامل تشتيت من نوع مختلف، ولكنها على العكس من ذلك تدعم التركيز. فدماغك يتجوّل ويسرح عند حضورك اجتماعًا ما، ولكنك إذا كنت تخربش على ورقة فإنك تمنح عقلك شيئًا يُثبت تركيزه. ففي دراسة لأشخاص طُلب منهم الخربشة في أثناء الاستماع إلى رسالة هاتفية مملة تحسنت لديهم القدرة على التذكّر بنسبة 29% مقارنة بمن اكتفوا بالاستماع. وإذا كنت تعمل في مهنة إبداعية أو تودّ تحفيز إبداعك فالخربشة ستحل معضلتك، فهي تسمح لدماغك بالخروج عن طريقة عمله المعتادة وتمدّه بمساحة إضافية خارجية تمكّنه من تحسين أفكاره وصقلها.

يعتمد الفنانون والكُتّاب والشعراء على دفاتر التدوين بشكل كبير؛ فهي لا تفارقهم. فعلى الورقة يمكنك الإمساك بالفكرة والتقاط المشهد واصطياد الكلمة، فالرسام بيكاسو كان يرسم ويخطط أفكاره فترى في أوراقه خطوطًا رصاصية باهتة تتحول مع الوقت واستمرار الرسم واكتشاف الاحتمالات إلى أعمال خالدة. وفريدا كاهلو كانت تعامل دفاترها على أنها بئر تسكب فيها مشاعرها وأفكارها بلا تقيُّد بتقنيات الرسم أو قواعد الكتابة. وأما الشاعر ويليام بليك فكان يخط مسوّدات شعره ويدمج الرسم بالكلام ليتمكّن من استخراج أشد الصور بهاءً لقصائده.

ولكي تُسهل على نفسك الاستمرار في التدوين والخربشة وتحرير أفكارك لتصل إلى أفضلها، اقتنِ دفترًا صغيرًا بأوراق سميكة، وقلمًا واحدًا تُحب الكتابة به ويعجبك، واحمله معك أينما ذهبت. وبدل أن تفتح جوالك وتذهب إلى تطبيق الملاحظات افتح الدفتر واكتب، واسمح لنفسك بأن ترسم ما تمليه عليك يدك. وقد يتطور الأمر إلى اقتناء مجموعة ألوانٍ والإبحار في أفكارك الساحرة!


فاصل ⏸️


خبر وأكثر 🔍📰

ألعاب الفيديو / Giphy
ألعاب الفيديو / Giphy

آباء يثيرون زوبعة قضائية إثر إدمان أطفالهم ألعاب الفيديو!

  • خوفًا على الأبناء أم رغبةً في التعويضات؟ يوجّه جمع من الآباء موجة من الدعاوى القضائية التي تتهم صناعة ألعاب الفيديو بالترويج المتعمد للإدمان الجماعي. وقد تراكمت الشكاوى منذ العام الماضي بعد نيل مئات العائلات أحكامًا تسمح لها بالحصول على التعويضات ضد أكبر منصات التواصل الاجتماعي. ويحاول محامو أولياء الأمور أولئك جمع أكثر من 12 دعوى قضائية تتعلق بإدمان ألعاب الفيديو أمام قاضٍ فدرالي في جلسة مقررة في 30 مايو في مدينة سولت ليك سيتي الأمريكية. 👨🏽‍⚖️🗂️

  • عمالقة الألعاب يردّون: التوازن بين يديك. تشمل الشركات المستهدفة مايكروسوفت ونينتندو الأمريكية وسوني التفاعلية للترفيه وغيرها. وتُعد جزءًا من صناعة يتوقع تجاوز إيراداتها العالمية 200 مليار دولار بحلول عام 2026. وتعارض جمعية البرمجيات الترفيهية مزاعم الدعاوى القضائية بأن الألعاب ضارة. وقالت إنها تمنح الأولوية لإنشاء تجارب إيجابية لمجتمع اللاعبين، وتوفر أدوات سهلة الاستخدام للاعبين وأولياء أمورهم لإدارة العديد من جوانب اللعبة واللعب بطريقة متوازنة وصحية. 🎮 💰

  • ثغرات قانونية معك وضدك. قد تستفيد الدعاوى الحالية من سوابق قضائية ضد وسائل التواصل الاجتماعي التي أحدثت ثغرات عدة في الأنظمة المعتمدة من شركات الإنترنت لعقود. فقد كشف بعض القُضاة أن القانون الفدرالي لعام 1996، الذي يحمي المنصات من المقاضاة على المحتوى الذي تنشره أطراف ثالثة، لا ينطبق على الخوارزميات المصممة لحفز المستخدمين إلى العودة باستمرار إلى المواقع. في المقابل لم تتغير القوانين التي تشرّع المسؤولية الكاملة عن المنتجات القابلة للإدمان، مثل النيكوتين الذي يجعل السجائر إدمانية كألعاب الفيديو، وتعجز القوانين عن مواكبة سرعة تطور المنتجات التقنية الحافزة إلى الإدمان. 📜 👾

  • طاولة قمار افتراضية. يعتمد الادّعاء بشكل أساسي على أن خوارزميات الألعاب تعمل مثل آلات القمار، حيث تقدّم مكافآت متقطعة على شكل جوائز مؤجلة في ألعاب الفيديو أو إعجابات على تطبيقات وسائل التواصل الاجتماعي. كما تستند الشكاوى المتعلقة بألعاب الفيديو إلى البحوث التي تُظهِر أن اللعب المطوّل ينشّط الدماغ بطريقة مشابهة للمخدرات ويمكن أن يسبب ضررًا وظيفيًا للتفكير، كاضطراب نقص الانتباه وفرط النشاط وارتفاع ضغط الدم، إضافة إلى الضغط النفسي والعزلة الاجتماعية. 🎲 ❤️

  • خطر حقيقي. تدرس الجمعية الطبية تأثير الألعاب الفيديو في الصحة بشكل متزايد. وقد أعلنت منظمة الصحة العالمية «اضطراب الألعاب» كمرض يمكن تشخيصه في عام 2018، وقد صرّحت الجمعية الطبية النفسية الأمريكية في عام 2023 بأن البحث مستمر، وربما  يستغرق التوصل إلى إجماع علمي بعض الوقت في هذا المجال. 😰 🔍

🌍 المصدر


شبَّاك منوِّر 🖼️

لطالما أبهر البشرَ مفهوم السفر عبر الزمن: هل سنتمكن من تشكيل حياتنا كما نريد؟ وما الذي سيكون العالم عليه لو كان لهذه الفكرة وجود ملموس؟ في فلم «ذا قيرل هو ليبت ثرو تايم» (The Girl Who Leapt Through Time) تكتسب «ماكوتو» فتاة في الثانوية قوة السفر عبر الزمن، إلا أنها لا تعرف أنّ فُرصها للعودة وتغيير مجريات أحداث حياتها محدودة، فكيف تتعامل مع الأمر؟ بعد مشاهدة الفلم ستبدأ التفكير فيما ستفعله لو أنك اكتسبت هذه القوة، وربما سترتاح لأنك لا تملكها. 😅

  • قراراتك تتجاوزك. في بداية اكتشافها امتلاكها المقدرة على العودة عبر الزمن تستمتع «ماكوتو» بالعودة لتغيير أبسط الأشياء، كأن تعود لتغيير حادثة مضحكة تعرضت لها، أو لتفادي موقف محرج. ولم تدرك أنها لا تستطيع حذف الأحداث بل تغيير من يتعرض لها؛ فكانت تُورّط زملاءها ليقعوا في متاعبها، وهذا جعلني أقيس ذلك على بعض قراراتنا. فنحن في كثير من الأوقات نُقرر ونعدّ أنفسنا محور القرار والعواقب، وننسى أن قراراتنا لها تأثيرها على من حولنا بشكل أو بآخر. 🕰️ 😥

  • فخ المُتع الصغيرة. تستمر «ماكوتو» في تغيير توافه الأمور التي تجلب لها المتعة والمرح، مثل العودة بالزمن لتتمكن من النوم طيلة اليوم, وغناء «الكاريوكي» عشر ساعات متواصلة. تُلهينا المُتع العابرة عن الأمور الأهم، ولا بأس في ذلك أحيانًا، فلا أقول لك إن عليك كبح الفرح وقتل الامتنان لكل لحظة تعيشها، ولكن اختر مُتعك بعناية فهي جزء من عمرك. 🫶🏼🕯️

  • لا تتجمد في زمنك. في لحظات كثيرة تعود «ماكوتو» بالزمن لتتجنب مواقف عدة بسبب خوفها من مواجهة مشاعرها، وتحاول إبقاء الزمن في حالة تألفها. ألسنا نفعل ذلك كل يوم؟ نجمّد الزمن بتكريس ساعات لا تنتهي في العمل أو مشاهدة المسلسلات أو تصفح جوالاتنا أو التسوق وغيرها الكثير، ونحرم أنفسنا فرصًا جديدة في جوانب أخرى لها أهميتها لأننا نخشى عواقبها. هل تجمّد زمنك في مرحلة لا تودّ اكتشاف ما بعدها؟ 📱📝

  • خدعة إصلاح كل شيء. في نهاية الفلم تُدرك بطلتنا أن هناك أمورًا أهم كان عليها توفير فرص عودتها بالزمن لإنقاذها، فيأخذها الهلع وتحاول إصلاح كل ما أفسدت، ولا تفكر قبل الإقدام على خطوتها التالية، تمامًا مثلما حصل في بداية الفلم، الفارق الوحيد أن الخوف هو الذي يقودها الآن بدل المتعة. حين تتراكم المشكلات فوق رؤوسنا نحاول حلّها مرة واحدة، ولكن هل تمكنت يومًا من ذلك، أم أن محاولاتك أودت بك إلى هلع أكبر؟ جزّئ ما تمر به إلى أولويات وحُل مشكلاتك على مراحل بدلًا من مراكمتها ثم العجز أمام حجمها. 🔨😱

🧶 إعداد

شهد راشد


لمحات من الويب


قفزة إلى ماضي نشرة أها! 🚀

  • المدير المدمن على الإنتاجية في العمل غالبًا يتوقع استعداد موظفيه العمل في أيام العطلات وبعد انتهاء ساعات العمل مثله، مما يضاعف شعورهم بالإحباط والذنب. 🤯

  • لم أكن أعرف أنني سأحترف متابعة الغرباء أملًا في نظرة جديدة إلى العالم. 👣

نشرة أها!
نشرة أها!
منثمانيةثمانية

نشرة يومية تصاحب كوب قهوتك الصباحي. تغنيك عن التصفّح العشوائي لشبكات التواصل، وتختار لك من عوالم الإنترنت؛ لتبقيك قريبًا من المستجدات، بعيدًا عن جوالك بقية اليوم.

+680 مشترك في آخر 7 أيام