شاهد محتوى مختلفًا عن جائحة كورونا

الدكتور محمد قاسم يشرح مستقبل البشر


  • فنجان فاز بجائزة الإعلام الجديد من وزارة الإعلام السعودية 2017

    كل يوم أحد. ضيف معي أنا عبدالرحمن أبومالح. في بودكاست فنجان، سنأخذ من كل مذاق رشفة. لا معايير، ولا مواضيع محددة، لكن الأكيد، هنا كثير من المتعة والفائدة.




حلقة ثانية من فنجان مع الدكتور محمد قاسم، الدكتور بقسم تكنولوجيا الهندسة الإلكترونية سابقًا، ومقدم البودكاست العلمي “سايوير”. والذي اعتدنا أن نتعلم منه العلوم في قالب ذكي ومبسط وممتع وكعادته تحدث في الحلقة عن جديد التقنية والعلم بشغف معدي، يتخللها مصطلحات جديدة ومفاهيم خاطئة والأكيد الكثير من القصص.

بدأنا مع الدكتور في اللغة العربية والعلم، فالدكتور يبذل مجهود هائل في برامجه ليترجم المصطلحات العلمية ترجمة مناسبة ويتنج محتوى علمي باللغة العربية لأجل كل أولئك الذين لا يتحدثون الإنگليزية. وبالرغم من جهوده واهتمامه باللغة العربية إلا أنه يعتقد أنه يعتقد أن تعلم اللغة الإنگليزية وهو مطلب أساسي للباحثين عن المعرفة.

يميل الدكتور للمدرسة التي تخشى من تبعات تطور الذكاء الاصطناعي، إلا أنه لا يرجح أن المخاوف هذه ستحقق قبل 50 سنة على الأقل، وإلى وقتها إن لم تستطع الآلة استبدال الإنسان فقط تسطيع مراقبة أداءه في العمل بدقة كبيرة وحدد من يفصل ومن من يخصم ، وهذا ما تستخدمه بعض الشركات العالية مثل أمازون وغيرها، وهي ما نخشى أن يكون عبودية المستقبل.

يظل الدماغ البشري أعظم ما يستلهم منه علماء الحاسب، آلة متقنة الصنع وفائقة القدرة ولا نملك معلومات كافية عنها، فبعد كل الدراسات وكل الكتب والبحوث لايزال دماغ لغز عظيم لم يعرف الإنسان أن يصل لفهمه بعد.

وإلى التقنية مجددًا مع والجيل الخامس فالدكتور كان قد سمع الإشاعات التي آنشرت قبل فترة عن مخاطر شبكة الجيل الخامس الصحية، في الحلقة يحكي لنا كيف بحث خلف المعلومة، وما حقيقة الأمر؟

الحلقة 166 من بودكاست فنجان، مع محمد قاسم. تستطيع أن تستمع للحلقة من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. نرشّح الاستماع للبودكاست عبر تطبيق Apple Podcasts على iPhone، وتطبيق Google Podcasts على أندوريد.

ويهمنا معرفة رأيكم عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على iTunes. وتستطيع أن تقترح ضيفًا لبودكاست فنجان بمراسلتنا على: abumalih@thmanyah.com

روابط الحلقة:


النشرة السريّة
اشترك لتصلك رسالة أسبوعية فيها ملخص الأسبوع، على طريقة ثمانية
لن نستخدم بريدك خارج نطاق النشرة إطلاقًا
×

×