سقراط مع مساعد وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية


عمر الجريسي
9 فبراير، 2021

في هذه الحلقة من بودكاست سقراط، نستضيف مساعد وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، معالي المهندس محمد بن ناصر الجاسر.

ما قصة الزي العسكري وصورة ضيفنا وهو يسلم على الملك فهد؟ وما علاقة هذا اللقاء بالتطوع؟

في المحور الأول، حاولنا فهم السبب الداعي لدمج وزارة التنمية الاجتماعية بوزراة العمل، ولِم أُلحقت وزارة الخدمة المدنية بهما لاحقًا. كما تناولنا العلاقة بين الوزارات الثلاث.

بعد ضم الخدمة المدنية إلى العمل والتنمية الاجتماعية تحت مسمى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، تركّزت رسالة الوزارة في شكلها الحالي في تطوير السياسات والتشريعات بُغية تمكين الفرد والمجتمع والمؤسسات وتعزيز المسؤولية المجتمعية والارتقاء بسوق العمل. كما تُعنى الوزارة بتقديم تجربة مميزة للمستفيدين، وذلك وفق رؤيتها لمجتمع حيوي ممكن وبيئة عمل متميزة وسوق عمل جاذب.

تناول الضيف قطاعات هذه الوزارة الضخمة، والمنقسمة لأربعةٍ هي قطاع العمل والتنمية الاجتماعية والخدمة المدنية والخدمات المساندة. يرأس ضيفنا القطاع الرابع الذي يسهر على بقية القطاعات.

تناولنا مسألة استراتيجية الوزارة وهويتها، وتطرقنا لعملية التحول الرقمي وتجربة العميل والفروع والتميز المؤسساتي والتطوع.

كما طرحنا أسئلة أصدقاء سقراط، ومنها: لم لا تعدّ اللغة العربية اللغة الأساس في سوق العمل؟ ما تعليق الوزارة على التحديثات في العلاقة التعاقدية أو ما يعرف بإلغاء نظام الكفالة؟ كيف تُكافح ظاهرة الشهادات الوهمية؟ ولم لا يُستعان بالتقنية من أجل مكافحة ظاهرة كهذه؟

تستطيع أن تستمع للحلقة 50 من بودكاست سقراط، مع عمر الجريسي من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. نرشّح الاستماع للبودكاست عبر تطبيق Apple Podcasts على iPhone، وتطبيق Google Podcasts على أندرويد. 

ويهمنا معرفة رأيكم عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على  Apple Podcasts. وتستطيع أن تقترح ضيفًا لبودكاست سقراط بمراسلتنا على [email protected]  

الروابط:

حساب معالي المهندس محمد بن ناصر الجاسر:

https://twitter.com/aljassermn

حساب بودكاست سقراط على تويتر:

https://twitter.com/Socrates_Pod

حساب عمر الجريسي عبر سناب شات:

https://www.snapchat.com/add/ojeraisy



النشرة السريّة
اشترك لتصلك رسالة أسبوعية فيها ملخص الأسبوع، على طريقة ثمانية
لن نستخدم بريدك خارج نطاق النشرة إطلاقًا
×

×