لماذا التسويق من خلال فنجان قهوتك ناجح ☕️

لماذا نشعر بانتماء أعمق ورغبة في تكرار تجربة الشراء من العلامات التجارية التي تقدّم تفضيلات شخصية أكبر من غيرها؟

التسويق وكوب القهوة / Imran Creative
التسويق وكوب القهوة / Imran Creative

لماذا التسويق من خلال فنجان قهوتك ناجح

إيلاف محمد

في أثناء تحضيري كوب قهوة مقطّرة سريعة التحضير كانت عبوة ترشيح القهوة مغلفة بغطاءٍ مطبوع عليه عبارة «جاهز للروقان؟»، فأجبت في عقلي مباشرة: بالتأكيد! لم ألجأ إلى كوب القهوة إلّا بحثًا عن «الروقان». ثم بعد إزالة الغطاء والبدء في تحضير القهوة صادفتني عبارة مرفقة في طرف عبوة الترشيح: «بالعافية عليك»، فرددت سريعًا: الله يعافيك!

بعد الانتهاء من تحضير القهوة والجلوس على مكتبي قليلًا ابتسمت بيني وبين نفسي من الطريقة التي جاريت فيها الحركة التسويقية اللطيفة في عبوة القهوة هذه دون وعي كامل منّي، للدرجة التي أشعرتني بأن قهوتي لهذا الصباح تحدّثت إلى بشكل شخصي!

هذا النوع من الرسائل الشخصية التي يتعمّدها المسوقون لمنتجاتهم يسهم في بناء علاقة شخصية أكبر بين العميل وتجربته مع المنتج. يذكّرني هذا الموقف البسيط والأسلوب التسويقي بالطريقة التي تستخدمها تطبيقات التوصيل في إشعاراتها للعملاء باستخدام أسمائهم وتهنئتهم بالأعياد الرسمية والسؤال عن أحوالهم بين الفينة والأخرى. تشعرك بشكلٍ ما بأنك مهم كفرد ينتمي إلى هذه العلامة التجارية.

مع تطور أدوات التسويق، لم تعد فكرة «مقاس واحد يناسب الجميع» تُجاري التطورات في رغبات العميل الشخصية. ومع تطور مفهوم الاستحقاقية الذاتية والفردانية أصبحت طرائق التسويق الموجّهة بشكل شخصي أكثر رواجًا. فبناءً على بحث نشرته «مكينزي» للاستشارات الإدارية، فإن الشركات التي تتفوّق في مجال التخصيص التسويقي تحقق إيرادات أعلى بنسبة 40% مقارنة بالشركات التقليدية الأخرى.

كما تُظهر النتائج أيضًا أن 71% من المستهلكين يتوقّعون من الشركات تقديم تفاعلات شخصية أكثر من قبل، ويشعر 76% بالإحباط عندما لا يجدون هذا النوع من الاهتمام الشخصي بهم. ومع زيادة الضغط على الشركات أصبح من الأسهل على المستهلكين، إذا لم تعجبهم التجربة التي يتلقونها، اختيار تجربة علامة تجارية أخرى بكل بساطة.

للإجابة عن السؤال الأهم: لماذا نشعر بانتماء أعمق ورغبة في تكرار تجربة الشراء من العلامات التجارية التي تقدّم تفضيلات شخصية أكبر من غيرها؟ نشرت جامعة تكساس دراسة في عام 2008 بعنوان: «السيطرة على المستهلك والتخصيص في البيئات الرقمية: تحقيق في علم نفس اختيارات المستهلك وتأثيرها في استمتاعه بوسائل الإعلام وموقفه ونيّاته السلوكية»، وتعزو هذه الدراسة انجذابنا إلى التفضيلات الشخصية إلى عاملين رئيسين هما: الشعور بالتفرّد والسيطرة، والتخفف من عبء التعبئة المعلوماتية. 

فمن وجهة نظر علماء النفس، قد تُشعرك التجربة الشخصية بقدر أكبر من السيطرة؛ لأنها مصممة خصيصًا لك، بدلًا من تلقّي تجربة عامة ينالها الجميع. ومهما يكن هذا الشعور بالسيطرة وهميًا فإنه يملك تأثيرًا إيجابيًا في نفسيتك. كما يساعد التخصيص الشخصي على مكافحة الشعور بالإرهاق؛ بسبب كثرة تعبئتك معلومات المنتجات أو التفضيلات الشخصية في مواقع الشراء. فملاءمة محتوى الموقع الإلكتروني لاهتماماتك مباشرة يوجِد بيئة أكثر قابلية للتفاعل.

من المدهش كيف يمكن لحديث عابر مع كوب قهوة أن يخلق هذا الكم من التساؤلات ويدفعني نحو البحث حول الأسباب والدواعي التي جعلتني أنصاع لحركة تسويقية بسيطة، ثم أتوجه لموقع الشركة المصنعة للقهوة لطلب ثلاث عبوات أخرى؛ لأحظى بأحاديث شخصية مستقبلية مع قهوتي المقطّرة. 


فاصل ⏸️


خبر وأكثر 🔍📰

الشفق القطبي / Giphy
الشفق القطبي / Giphy

الشفق القطبي زارنا في الأيام الماضية أكثر من المعتاد! 

  • حقول مغناطيسية تتوهج في السماء! في الأسبوع الماضي، وعلى بُعد 93 مليون ميل في بقعة شمسية ضخمة، بدأت موجة الشفق القطبية الخضراء البنفسجية المذهلة. والبقع الشمسية هي مناطق على سطح الشمس ذات حقول مغناطيسية قوية تظهر كالبقع الداكنة عليها. وتعد حدود هذه البقع بيئة خصبة للعواصف التي تُحدث «التوهّجات الشمسية»، وهي عبارة عن انفجارات كبيرة من الإشعاع. 🌞💥

  • الشمس في ذروة نشاطها! تعرضت البقعة الشمسية إلى سلسلة من التوهجات والانبعاثات الإكليلية التي رشّت النظام الشمسي بجسيمات عالية الطاقة. وعندما اصطدمت هذه الجسيمات بالغلاف الجوي للأرض خلقت ظاهرة مشابهة لطريقة عمل الأضواء النيونية، حيث تحفز الغازات الغلاف الجوي وتجعله يتوهج، ومن هنا يأتي ظهور الشفق القطبي. تقريبًا كل 11 سنة تنعكس الأقطاب المغناطيسية للشمس، فيكون هناك عادةً نشاط مغناطيسي أكثر ومِن ثَم مزيد من البقع الشمسية على السطح، والكثير من الأشفاق القطبية المتوهجة. 🧲☄️

  • ليست طبيعة جميلة بل إشارات للسلامة! التنبؤ بكيفية تأثير هذا النشاط على كوكبنا أمر مهم، ليس فقط لكي نتمكن من تجهيز كاميراتنا والتقاط صور للشفق، ولكن أيضًا لأن الطقس الفضائي يمكن أن يسبب مشكلات في الاتصالات والملاحة وشبكة الكهرباء؛ إذ تقود الكهرومغناطيسية الطقس الفضائي. ويعتمد العلماء الذين يدرسون الطقس الفضائي على مجموعة متنوعة من الأدوات والنماذج لإنتاج توقعات مفيدة مع نشرات مرئية، وتُدمج هذه القياسات بعد ذلك مع قراءات من الكاميرات الأرضية والمقاييس المغناطيسية وتُدخَل في نماذج لتحديد الأمور التي قد تؤثر في الطقس الأرضي. 🌍🌪️

  • نسبق الشفق بخطوات لكي نعرف موعد زيارته المقبلة! أحد الأهداف الرئيسة هو تمديد الوقت المتوقع لتنبؤات مدى اضطراب العاصفة المغناطيسية الأرضية. فالعلماء يستطيعون رؤية الانبعاثات الكتلية الإكليلية قبل أيام من بدء تأثيرها على الأرض، لكن لا يمكنهم بسهولة تحديد قوة المجال المغناطيسي واتجاهه، وهو العامل الرئيس في كمية الطاقة التي تمتصها الأرض فجأة. التنبؤ المبكر يساعدنا على استقبال الشفق بحفاوة والحذر من طول مُقامه! 🌌🫶🏻

🌍 المصدر


شبَّاك منوِّر 🖼️

في يوم ما وأنا أكتشف أغنيات جديدة غنّى صوت رقيق «أنا عصفور بقلب أبيض». وقتها عرفت الفنان حمزة علاء الدين، ومع كل أغنية أسمعها يزداد استغرابي بأنني لم أسمع أحدًا يتكلم عنه. كيف كانت حياة حمزة الذي صادف بوب ديلن، وألّف الموسيقا التصويرية لفلم «The Black Stallion» وافتتح حفل فرقة الروك «The Grateful Dead»؟ 🎸

  • هوية ثابتة. يندر أن ترى حمزة يرتدي غير الزي التقليدي، وهذا جزء من تمسكه بهويته النوبية، فبعد احترافه العزف على العود بدأ يتنقّل على حماره بين القرى ليجمع النغمات والأغنيات النوبية خوفًا من ضياعها. حاول بث الأغنيات النوبية على الإذاعة المصرية إلا أنه قوبل بالرفض فسافر إلى السودان ليعمل مرشدًا لبعثة إيطالية أتت لدراسة الموسيقا السودانية، وعن طريقهم ابتُعث لدراسة الموسيقا في روما. تمسُّك حمزة بهويته لافت؛ فبالرغم من أسفاره حول العالم لم يتخلّ عنها، بل سخّر كل ما تعلمه لتعريف العالم بها؛ وهذا ما رسم له مساره الخاص في عالم الفن. 👳🏾‍♂️🎼

  • أتقِن لتنجح. بعد مدة انقطعت المنحة عنه وطُرِد من منزله فكان يعيش حياةً صعبة، واضطر للعزف في الأماكن العامة، وفي أحد الأيام مرّت امرأة إيطالية به وأثّر بها إتقانه للعزف فدعمت دراسته، وعرّفه زوجها إلى شركة «Vanguard Records» ليسجل معها أول ألبومين له. تذكّرني هذه الأحداث بمقولة «تأتيك الفرص حينما تكون مستعدًا»، فحمزة قضى سنوات طويلة يصقل مهاراته ويتعلّم العزف ليتمكن من لفت الأسماع إجبارًا إليه. إتقانك مهارة متخصصة وإبحارك في تفاصيلها سيمنحك سلاحًا إضافيًا للنجاح. 🎤👏🏼

  • آفاق جديدة تفتحها اللغة. كان حمزة يتحدث الإيطالية والإنقليزية؛ وهذا وسّع آفاقه ومنحه فرصًا لم تكن ممكنة دونها. بعد انتقاله إلى أمريكا في الستينيات تعرف إلى موسيقيين كثيرين وبدأ إقامة الحفلات، ثم درّس الموسيقا في جامعة أوهايو وواشنطن. تمسّكه بهويته أعطاه مزية لا يملكها غيره؛ فقد أحضر موسيقا جديدة إلى خليط الثقافات الغربي، ووفّر له حرصه على التعلّم فرصًا لم يتصورها. اعرف ما يميزك من غيرك واصقله، ولكن لا تجعله يقيّدك، بل احرص على أن تكون منفتحًا على تعلّم ما يتصل بمجالك أو يُثري حياتك. 🌿 📚

  • قد تنجح ولكن ليس هنا. ربما يجهل كثيرون موسيقا حمزة وما قدمه للفن النوبي، إلا أنه حقق نجاحات وإنجازات عديدة بعيدًا عن ثقافته ووطنه. قد يتطلب منّا النجاح ترك المكان الذي نرغب تحقيقه فيه، والتضحية بالخروج عما ألفناه وعرفناه. ربما يتطلب نجاحك الاستقالة أو التعرف إلى أصدقاء أكثر دعمًا. صحيح أنه لن يكون النجاح الذي ترغب، ولكن لا تسمح لإجحاف الغير بسلبك قدراتك وإنجازاتك. 🏅🩵

🧶 إعداد

شهد راشد


لمحات من الويب


قفزة إلى ماضي نشرة أها! 🚀

  • قد نحتاج نحن البالغون إلى مكافآت تشجيعية، لكننا يجب أن نراقب هل أصبحت تلك المكافآت هي شغلنا الشاغل أم أننا حقًا نستمتع بما نعمل. 🌟

  • قد تستغرب إن قلت إن اليابان تملك ثقافة خاصة بالمرحاض، وأجزم بأن كل الشعوب تملك ثقافتها المرتبطة بهذا المرفق. 🍃

نشرة أها!نشرة أها!نشرة يومية تصاحب كوب قهوتك الصباحي. تغنيك عن التصفّح العشوائي لشبكات التواصل، وتختار لك من عوالم الإنترنت؛ لتبقيك قريبًا من المستجدات، بعيدًا عن جوالك بقية اليوم.