كيف يوصلك التحرك السلطعوني إلى الترقية الوظيفية 🦀

من صالح الشركات أن تهيئ لموظفها فرصة التحرك الجانبي إذا أرادت رفع احتمال بقائه لديها.

التحرك الجانبي الوظيفي / Imran Creative
التحرك الجانبي الوظيفي / Imran Creative

كيف يوصلك التحرك السلطعوني إلى الترقية الوظيفية

إيمان أسعد

صورة السلطعون المجازية في العنوان ليست من ابتداعي، بل يعود الفضل فيها إلى عنوان عمود «بارتلبي» الجديد في الإيكونومست: «السر في النجاح الوظيفي قد يكمن في التحرُّك جانبيًّا: لماذا عليك أن تكون أشبه بالسلطعون؟» وفي هذا العمود يورد بارتلبي الأسباب وراء التفكير خارج الصندوق المحدود لصورة «السلم الوظيفي» التقليدية.

فما الذي يعنيه بارتلبي أصلًا بالتحرُّك الجانبي في مسارك الوظيفي؟

التحرُّك الجانبي الأفقي يعني انتقالك ضمن درجتك الوظيفية وراتبك ذاته بين فرق عمل مختلفة في المؤسسة. قبولك لهذا التحرُّك يعني اكتسابك مهارات جديدة، وتوسيع شبكة علاقاتك. كما يعني أيضًا اختبار الأداء الوظيفي لعدد أكبر من الموظفين على المستويات الثلاث: ممن هم في درجتك، من هم أعلى منك درجة، ومن هم أدنى منك درجة.

مكتسباتك من التحرك الجانبي ستجد ثمارها في تسريع ارتقائك على السلم الوظيفي. فالتوجه الآن لدى المؤسسات والشركات -سواء الشركة التي تعمل فيها أم الباحثة عن موظفين- التركيز في سيرتك الذاتية على تطورك المهاري لا على الشهادات والمسميات الوظيفية. أما معرفتك بعدد كبير من الموظفين عن قرب في مؤسستك من خلال تعاونك معهم، يعني أنك أقدر إداريًّا على إيكال المهام الصحيحة المناسبة لقدراتهم متى توليت منصبًا في الإدارة العليا.

أما المكتسب الشخصي فهو أنَّ التحرك الجانبي يقيك شر الملل. فمن الطبيعي أن يضجرك الروتين بعد فترة، لكن إن استمر فترة طويلة دون تجديد فتأثيره فيك سيكون أشد. ولإثبات هذه النظرية يورد «بارتلبي» تجربة أجرتها شانتيل ندركورن في جامعة ماسترخت في ورقة عملية بعنوان «إيلام النفس بسبب الضجر» (Self-inflicted Pain out of Boredom). تقوم التجربة على عرض أفلام مملة على مجموعة المشاركين، مع منحهم خيار صعق أنفسهم بالكهرباء. وخلصت التجربة إلى أنَّ كلما كان الفلم أشد مللًا، ازداد عدد مرات الصعق وحدَّته.

لهذا فمن صالح الشركات، كما يقول دونالد سول الأستاذ في معهد ماساتشوستس للتقنية في دراسة نشرها عام 2022، أن تهيئ لموظفها فرصة التحرك الجانبي إذا أرادت رفع احتمال بقائه لديها وعدم التسرب منها إلى شركة أخرى. 

ثمة فائدة عظيمة لعمود «بارتلبي» ومجلة «هارفارد بزنس ريفيو» وصفحات النصائح المهنية في كل نشرة وصحيفة وموقع مدونات، وصدقًا تسهم في تحسين تجربتك الوظيفية. لكنها أيضًا تذكير متواصل بالجهد الجهيد نفسيًّا ومهاريًّا وجسديًّا الذي بات موظف اليوم يبذله، وارتفاع منسوب الطاقة التي باتت الوظيفة تستهلكها من حياته لكي يواكب التغير في الخطط والتوقعات. 

لذا لا تنس لدى تطبيقك نصيحة التحرك الوظيفي السلطعوني، أن تترك حيزًا في حياتك لممارسة الحياة باسترخاء كما لو كنت سلطعونًا ظريفًا يتمشى جانبيًا على رمال الشاطئ بلا أي هدف. 🦀🏖️


خبر وأكثر 🔍 📰

صرف ببذخ / Giphy
صرف ببذخ / Giphy

مئات الآلاف لأجل باب التايتانيك الشهير!

  • الباب الذي شغَل الناس. منذ عرض فلم «تايتانك» عام 1997 احتدم الجدل حول إمكانية إنقاذ كلا البطلين جاك وروز باستعانتهما بالباب الخشبي، حيث قفزت عليه روز وتشبثت به ولم يبق مكان للبطل. وفي عام 2022 حاول المخرج جيمس كاميرون سحق هذه التكهنات بإجراء تحليل جنائي شامل مع خبير انخفاض حرارة الجسد، واستعانوا بشخصين لهما كتلة جسد الممثلين الحقيقيين وثبّتوا عليهما أجهزة استشعار وأعادوا تمثيل المشهد في ماء مثلّج. وبعد تجربة عدة أساليب كانت الإجابة واحدة: واحد فقط من البطلين تمكنه النجاة، وبحسب كاميرون كان على جاك أن يموت؛ لأنه فلم عن الحب والتضحية. 🚢🌊

  • أحدهم اشترى باب تايتانك. في حدث «كنوز من كوكب هوليوود» للمزادات بيعت قطعة خشب البلسا التي كانت تمثل الباب في مشهد الغرق الختامي للتايتانك بنحو 719 ألف دولار، كما بيع فستان روز الشيفون من خاتمة الفلم بمبلغ 125 ألف دولار. والآن يمكن لمن حصل على الباب إعادة تمثيل المشهد والحصول على إجابة شافية من تجربته. 🚪👗

  • قطع هوليوودية عتيقة تجد منازلها الأخيرة. لم تتوقف مبيعات المزاد على ذلك، حيث بيع سوط إنديانا جوز في فلم «ذا تمبل أوف دوم» بمبلغ 525 ألف دولار، وفأس جاك نيكلسون من فلم «ذا شايننق» بنحو 125 ألف دولار، وحققت علبة كريم الحلاقة التي استخدمها واين نايت لتهريب أجنة الديناصورات في «جوراسيك بارك» بـ250 ألف دولار، وبيعت بدلة توبي ماغواير السوداء من «سبايدر مان 3» بمبلغ 125 ألف دولار، وغيرها الكثير. ولكن السؤال: ما مصير القطع التي لم يظن العاملون على الفلم عند عرضه أنها ستكون خالدة، مثل فستان جينفير قارنر الملون؟ 💰 🎬

🌍 المصدر


شبَّاك منوِّر 🖼️

مع تجاوز نصف الشهر المبارك واقتراب العيد تزدحم أيامنا ونحاول إنهاء مهماتنا قبل بداية العشر الأخيرة لنتفرغ للعبادة، إلا أننا قد ننسى بعض الممارسات اللطيفة والعبادات التي أوصى بها الرسول صلى الله عليه وسلم لدعم نسيج المجتمع وإدخال الفرحة قلوب الصغار والكبار. في التحدي الرمضاني الثالث خصِّص عطلة نهاية هذا الأسبوع لتحضير عيديات لطيفة للأقارب أو الغرباء. 🎁

  • الأسبوع الثالث، جهّز عيدياتك. قبل بدء التسوق اختر من تُريد إهداءه. ربما تريد إهداء أصدقائك أو عاملات العائلة أو سائقي سيارات الأجرة أو الأطفال في المسجد أو المستشفيات. فكّر في فئة لا تحصل على نصيبها من هدايا العيد، وبعد ذلك حدِّد عدد الهدايا وميزانية تقريبية، ثم ابدأ رحلتك بتجميعها، ولا تحاول إهداء جميع من تعرف ومن لا تعرف؛ لأن ذلك سيشعرك بالضغط. 📝🚗

  • بسّط الأمر تنجزه. فكّر في هدايا بسيطة يحتاجها أو يستمتع بها الشخص، مثل لعبة أو دفتر ألوان وحلوى ملائمة للأطفال، أو منتجات عناية للعاملات، أو قطعة شوكولاتة ومبلغ مالي حسب استطاعتك لسائقي الأجرة، وحاول التوجّه إلى مكان يجمع احتياجاتك كافة كي تسهّل المهمة، ولا تنس الأكياس الصغيرة أو الشرائط لتجمع بها هداياك. 🍬 🧴

  • تهادوا تحابّوا. المناسبات التي تجمع ملايين الناس مثل الأعياد للمسلمين فرصة ثمينة لبث المحبة وتخفيف الغربة عن الغريب ورسم الابتسامة على الوجوه، ولكن الأمر يتجاوز الآخرين ويصل إليك فتشعر بالرضا عن نفسك لبذلِك، وقد أثبتت إحدى الدراسات أن إعطاء الهدايا واستقبالها يرفع مستوى الدوبامين وينشط منطقة من الدماغ تتناغم مع متعة التفاعلات الاجتماعية، كما يمكن لتقديم الهدايا أن يجعلنا نتحابّ أكثر! 🫂 💌

💡 ميزانيتك محدودة؟ إذن اختر منتجًا أو اثنين من فئات متعددة مثل الشوكولاتة ومنتجات العناية الشخصية والألعاب الصغيرة والميداليات، واجمعها في كرتون تزيّنه في المنزل، ثم اصنع فتحة علوية يأخذ منها الشخص هديته دون أن يراها، ستخلق جوًا مرِحًا دون أن يكلفك الكثير، وربما يمكنك دعوة صديق أو أحد أفراد العائلة لمشاركتك. 💞

🧶 إعداد

شهد راشد


لمحات من الويب


قفزة إلى ماضي نشرة أها! 🚀

  • الرسائل السلبية في وسائل التواصل تجلب انتباهًا أكبر ومشاهدات أكثر من الرسائل الإيجابية، فعقولنا تلتفت للمعاناة أكثر من الفرح. 🥴

  • علينا معاينة الأمور عن كثب بغية التحقق ما إذا كنا بالفعل مسؤولين أفرادًا، أم أنَّ أنظارنا تُصرف عن الآليات المؤسساتية المبطنة اللاأخلاقية. 🙅

نشرة أها!نشرة أها!نشرة يومية تصاحب كوب قهوتك الصباحي. تغنيك عن التصفّح العشوائي لشبكات التواصل، وتختار لك من عوالم الإنترنت؛ لتبقيك قريبًا من المستجدات، بعيدًا عن جوالك بقية اليوم.