البخاري وسيف الدولة والشاص…!

أنت بصفتك أحد فقراء هذا العصر تحتقر أنواعًا من السيارات، مع أنها هي ذاتها لو امتلكها سيف الدولة، لكان نصف ديوان المتنبي يتحدث عن فضائلها.

لماذا ارتفعت أسعار الوجبات؟ / Giphy

أهلًا بك صديقًا لنا،

وصلتك الآن رسالتنا الأولى على بريدك الإلكتروني.

إذا لم تجدها ابحث في رسائل السبام وتأكد من اتباع الخطوات التالية في حسابك على خدمة بريد «Gmail» حتى تُحررها من التراكم في فيض الرسائل المزعجة.

* تعبّر النشرات البريدية عن آراء كتّابها، ولا تمثل رأي ثمانية.
13 سبتمبر، 2022

حين تشد الرحال إلى مطعم بخاري -وهو أيقونة مطاعم الكادحين- فسيخبرك الأخ البائع، الذي تبدو عليه ملامح آسيا الوسطى، بأن سعر دجاجة واحدة يعادل ما كنت تصرفه في مطعمه في أسبوع كامل قبل سنوات.

وحين تتجرأ وتسأله عن السبب، فسيخبرك على الأرجح بأن الحرب التي تدور رحاها بين الروس والأوكران، جعلت دجاجة المطعم البخاري تقترب خطوة من أن تصبح حلمًا بعيد المنال على أمثالك، الذين تتبخر رواتبهم قبل أن ينتصف الشهر. وربما يُسهب في الشرح، ويخبرك عن المشاكل التي تواجه سلاسل الإمداد، وتأخر الشحنات وإرهاصات مباحثات الملف النووي الإيراني.

للحظات ربما تتمنى لو أنك عشت قبل ألف سنة، إذ تنهار دول وتقوم أُخرى دون أن تعلم، ولو أن مشاكلك هي مشاكلك فعلًا، تراها وتلمسها وتحلها أو تقضي عليك.

أنت الآن مواطن عالمي، وكما تنعم بجهاز اخترعه مهاجر من قبائل الجرمان أو الرومان إلى قارة نائية في غرب المحيط الأطلسي وصنعه صيني، فيجب أن تدفع ثمن مشكلة تقع بين رجلين على أطراف القطب المتجمد الشمالي.

حين تستورد كل شيء من الآخرين، فلا بد أن تتقبل فكرة أن مشاكل الآخرين جزء من العرض. وهذا ينطبق عليك وعلى الآخرين فأنت -كما تعلم- آخر في نظر الآخرين. وكما تنبهر بأن العالم أصبح قرية صغيرة، فيجب أن تتقبل أيضًا فكرة مشاكل القرية الصغيرة التي تؤثر مشكلة فرد منها على جميع سكانها.

لكن مشكلة الإنسان أنه يريد طمأنينة الماضي ورفاهية الحاضر، وهذا ما يمكن اختصاره بأنه كائن «لا يملأ جوفه إلا التراب». وهذه بالمناسبة ليست شتيمة، ولكنها حقيقة تنطبق على كل بني البشر، صالحهم وطالحهم، مؤمنهم وكافرهم. وتعني أن الموت وحده هو من يوقف رغبتك في البحث عن السعادة في كل شيء، وربما تعني أن سعادتك نسبية، وليست مشروطة بأدوات محددة لتتحقق. أنت مثلًا في هذه اللحظة، ومع أنك من الكادحين الذين تسحقهم الحياة دون رحمة، إلا أنك تعيش بطريقة فيها رفاهية لم يحلم بها حتى قارون شخصيًا، وتتنقل بين خيباتك بطرق لم تدر حتى في خيالات جنكيز خان والإسكندر الأكبر ولا كسرى ولا قيصر وأحلامهم.

Giphy 2
عطل مفاجئ / Giphy

أنت بصفتك أحد فقراء هذا العصر تحتقر، على سبيل المثال، أنواعًا من السيارات لأنها صغيرة الحجم، أو لأنها ليست مزودة بكثير من وسائل الرفاهية، مع أنها هي ذاتها لو امتلكها سيف الدولة، لكان نصف ديوان المتنبي يتحدث عن فضائلها.

وفي غرفتك الكئيبة أثاث لو نام عليه كسرى، لكتب المؤرخون أن الرفاهية المبالغ فيها التي كان يعيشها سبب زوال حكمه وانهيار إمبراطوريته. ناهيك بمكيف الهواء المزعج الذي تحلم بتغييره كلما نظرت إلى وجهه الذي عبثت به السنين، وهو الذي لو رآه فرعون لآمن بما آمنت به بنو إسرائيل قبل أن يغرق.

ولعلك صديقي تتساءل: ما الحل؟

وسأخبرك بأنه لا يوجد مشكلة حتى تبحث لها عن حل. هذه هي إعدادات الإنسان التي لن تتغير حتى ينقرض. ولكن من باب الإجراءات الاحترازية، اعتد التصالح مع فكرة أنك في الطريق ولم تصل وجهتك بعد، ثم حاول ألا تسأل عامل المطعم البخاري عن أشياء إن تبد لك تَسُؤْك.


اقرأ المزيد في الرأي
مقال . الرأي

أخلاقيات الآلة المقاتلة

يظلُّ السؤال عن إطار الآلة المقاتلة الأخلاقي في زمن الحرب قائمًا. هل ستهدم كل المستشفيات؟ هل ستفرق بين الرجال والنساء؟ هل ستستهدف المدارس؟
أشرف فقيه
مقال . الرأي

التأريخ ما بعد تمبلر

رغم تعنُّت المؤرخين من استعمال العالم الرقمي في أبحاثهم، تظل إشكالية أنَّ التأريخ الذي لا يمكن التحقق من صحة مصادره سيغدو أقرب للحكايا.
حسين الإسماعيل
مقال . الرأي

خرافة «من الصفر» في حكاية رائد الأعمال

إن نقطة الصفر التي ينطلق منها دعاة الاستثمار خرافة، والتنظير الفوقي المتعالي منهم ليس إلا إمعانًا فيها وإهانة ضمنية لظروف الآخرين.
حسين الإسماعيل
مقال . الرأي

هل أنت محاور أم دلو؟

يمكننا التشكيك في ثبات الأنماط الشخصية وجوهريتها، فالمتغيرات الداخلة في تشكيل دواخلنا معقّدة ولا يمكن قولبتها بهذا الاختزال.
حسين الإسماعيل
مقال . الرأي

قراءتك مئة كتاب لا تزيدك فهمًا

إذا ما أردنا أن نتشكل معرفيًا بحق، فلا يكفينا قراءة مئة كتاب في العام ومئة «ثريد» في الشهر حتى يزداد فهمنا.
حسين الإسماعيل
مقال . الرأي

الشيف يوتيوب صديقك في المطبخ

أثبت يوتيوب أنه معلّم رائع للطبخ والخَبز، فقد وفّر لي فيديوهات لا نهاية لها، مما جعلني أستغني عن كتبي كالكثير من أقراني.
رويحة عبدالرب