الصندوق السيادي الكويتي في منافسة الصناديق الخليجية

تأسس صندوق الكويت قبل 70 عام. فما أسباب تراجع الصندوق السيادي الكويتي، وما طبيعة عمله ومستوى أدائه، وهل تأثر بظهور الصناديق الخليجية؟ 

--:--

تأسس صندوق الكويت قبل 70 عام كأول صندوق سيادي في العالم يهدف لاستثمار عائدات النفط، والمساهمة في تنويع الاقتصاد الكويتي، وتغير اسمه عدة مرات ليصبح «الهيئة العامة للاستثمار»، ويعد واحد من أكبر الصناديق السياسية في العالم، يعاني الصندوق الفترة الأخيرة من تراجع، فما أسباب هذا التراجع، وما طبيعة عمله ومستوى أدائه، وهل تأثر بظهور الصناديق الخليجية؟ 

على الجانب الآخر، يهدد الذكاء الاصطناعي الكثير من الوظائف ومن أهمها دبلجة الأصوات، مما جعل النقابات في أمريكا تنشئ مؤسسة باسم «منظمة الأصوات المتحدة»، وتقوم بحملة شعارها “لا تسرقوا أصواتنا”، فهل يشكل الذكاء الاصطناعي خطر على الإبداع والتراث الفني، وما أهمية وجود حراك تجاه هذه القضية؟ 

الروابط:
الاقتصادالذكاء الاصطناعيالكويتالأخبار
بودكاست الفجربودكاست الفجربودكاست إخباري فجر كل أحد، يقدم لك فيه نايف العصيمي وعمر العمران تحليلات عميقة مبسّطة للأخبار التي تهمك، وتأثيرها فيك وفي العالم.