كابتن طيار اختطف مرتين

ضيفنا الكابتن طارق الطيب، مر بتجربة الاختطاف على الطائرة مرتين! فخلال الأربعين عامًا التي قضاها في الطيران مر بكثير من الوقائع.

--:--

قد تتذكر عندما تركب الطائرة حالات الاختطاف التي تحدث في الأفلام والمسلسلات، ويأخذك خيالك إلى التفكير فيما ستفعل، هل ستحاول المبادرة لإنقاذ الجميع أو تكتفي بحماية نفسك؟

ضيفنا في هذه الحلقة الكابتن طارق الطيب، مر بتجربة الاختطاف على الطائرة مرتين! فخلال الأربعين عامًا التي قضاها في الطيران مر بكثير من الوقائع، التي كان أشدَّها غرابة حادثتا الاختطاف.

بدأنا بقصة اختطاف الطائرة الأولى «رحلة 040»، التي حصلت في عام 1984. وتحولت الرحلة من مدنية إلى دولية، وهبطت على الأراضي الإيرانية. فكيف تعامل معها؟ وما كانت غاية الخاطف؟ وما الأضرار التي حدثت؟ وكيف انتهت القصة؟ حتى لقائه بالأمير سلطان وبالملك سلمان، عندما كان أميرًا لمنطقة الرياض.

انتقلنا بعدها إلى قصة اختطاف الطائرة الثانية «رحلة 115»، التي حصلت بعد الحادثة الأولى بستة عشر عامًا، في عام 2000. فبعدما كانت الرحلة متجهة إلى لندن تحولت إلى العراق، فكيف تعامل مع الخاطف؟ وكيف حصلت المفاوضات السياسية؟ وما طريقة تعامل الحكومة معه؟ وما قصة تجربة البطولة؟

الحلقة 108 من بودكاست «مربع» مع طارق الطيب. بوسعك الاستماع إليها من خلال منصات البودكاست على الهاتف المحمول. نرشّح الاستماع إلى البودكاست عبر تطبيق (Apple Podcasts) على الآيفون، وتطبيق (Google Podcasts) على الأندرويد.

يهمنا معرفة رأيك عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على (Apple Podcast). 

الروابط:
الإنسانالثقافةالسعوديةالسياسةالسلطة
بودكاست مربعبودكاست مربعأجلس أنا حاتم النجار كل ثلاثاء مع ضيف مميز، وأنقل لكم تجاربه وقصصه وأفكاره المثرية.