سقراط مع الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي

نستضيف في هذه الحلقة من بودكاست «سقراط» الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي علي الغامدي.

نستضيف في هذه الحلقة من بودكاست «سقراط» الرئيس التنفيذي للمركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي علي الغامدي.

بدأنا الحلقة بحديث سريع عن كونه ابنًا لدبلوماسي وأثر ذلك على تكوين شخصيته. إذ فسَّر ضيفنا كيف يساعده ذلك في اتخاذ القرارات وفهم الواقع أكثر وإدراك التنوع الثقافي، لا سيما بعد تنقّله بين كثير من الدول مما غرس فيه الانفتاح الفكري والتعلم من الثقافات.

ثمّ انتقلنا إلى الحديث حول موضوع الحلقة، المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي. ويذكر ضيفنا حقيقة ارتباط البيئة بالاقتصاد الوطني، فالرقابة على الالتزام البيئي وكبح الممارسات الملوّثة ستحقّق فائدة لكلٍ من البيئة والاقتصاد. إذ من أهم أدوار المركز تحقيق التوازن بين التنمية الاقتصادية والبيئة، وكذلك الوصول إلى التنمية المستدامة.

ويؤكد ضيفنا أنّ الاهتمام بالبيئة ليس جديدًا؛ فدومًا ما اهتمّ المجتمع الريفي بالمراعي والمياه، لكن همّشت المجتمعات البيئة مع ازدهار المدن وغياب الإرشادات. كما تحدث عن أهمّ ملوّثات الهواء والماء وأثرها على الصحة، وذكر أمثلة على عدم الالتزام البيئي، والتكاليف الممكن الحفاظ عليها والاستفادة منها اقتصاديًا مع كبح التلوث.

بعدها سألنا ضيفنا عن التلوث السمعي والضوئي، فأجاب أنّ ضوضاء المدن لها أثر مباشر على جودة حياة المواطن؛ لذلك ظهرت تصاريح العمل والقوانين التي تحكم فترة السماح بالعمل. 

ذكر لنا ضيفنا التحديات في القطاع وبعض الإنجازات التي عادت بفائدة مباشرة على البيئة وما يأملون تحقيقه في المستقبل القريب، كما أجاب عن أسئلة المواطنين حول اكتساب الخبرة والوظائف والابتعاث.

تستطيع الاستماع للحلقة من بودكاست سقراط مع عمر الجريسي من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. نرشّح الاستماع للبودكاست عبر تطبيق Apple Podcasts على iPhone، وتطبيق Google Podcasts على أندرويد.

ويهمنا معرفة رأيك عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على Apple Podcasts. كما يسعك اقتراح ضيفٍ لبودكاست سقراط بمراسلتنا على:

 socrates@thmanyah.com

• ليصلك جديد ثمانية، اشترك في نشراتنا البريدية من هنا

الروابط

الاقتصادالبيئةالمجتمعالسلطةالمستقبل
بودكاست سقراطبودكاست سقراطتعيش السعودية مرحلة تحول ضخمة ومثيرة خلقت في أذهاننا عشرات الأسئلة وصنعت العديد من الحوارات، وفي سقراط ننقل أسئلتكم ونضعها على طاولة قادة التحول