مذكرات بحّار، من حفر الباطن إلى رحلة عبر أعماق المحيط

كان حلم ممدوح الساكت أن يصير طيّارًا. هو الذي عاش حياته الأولى في حفر الباطن، ولم يرَ البحر يومًا إلّا عندما أخذ حلمه شكلًا آخر: 

كان حلم ممدوح الساكت أن يصير طيّارًا. هو الذي عاش حياته الأولى في حفر الباطن، ولم يرَ البحر يومًا إلّا عندما أخذ حلمه شكلًا آخر:  كابتن إرشاد بحري لأساطيل أرامكو، بخبرة تجاوزت اليوم الخمسة والعشرين سنة.

تخرّج من أكاديمية ورساش البحرية في جامعة ساوثهامبتون في بريطانيا عام 1998. لم يتخيل أنّه سيقضي سنوات وأشهر في قلب البِحار، موجّهًا السفن العملاقة إلى موانئها. خلال هذه الرحلات، أخذ يوثق يوميّاته داخل السفينة في شكل مقاطع فيديو إهداءً لأولاده. واليوم، يملك الكابتن ممدوح أرشيفًا ثريًّا وحكايا مثيرة وقناة يوتيوب يتقاسم فيها مع متابعيه شغفه بالإرشاد البحري.

ارامكومرشد بحريممدوح الساكتوثائقيات ثمانية
وثائقيات حرّةوثائقيات حرّةننشر أفلامًا وثائقية، نناقش فيها قضايا عربية، ونوثق قصص وأحداث وشخصيات نرى أنها تستحق أن توثّق.