اطّلع على كل ما ننشره عن جائحة كورونا وأثرها على الوطن العربي

هل تستطيع صناعة جيل رياضي محترف؟

  • تماس

    بودكاست رياضي يحاور أصحاب التجربة في مجال الرياضة، في الإعلام والتدريب والتسويق والاتحادات وغيرها. سنكون معكم حلقة كل أسبوعين.


لمازن العتيبي
10 مارس، 2020


ضيف هذه الحلقة هو الاستاذ عبدالله فيصل حماد، مدير معهد إعداد القادة وعضو مجلس إدارة النادي الأهلي سابقًا، مدرب كرة قدم وحاصل على جميع شهادات التدريب المعتمدة من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “UEFA”.

في سن مبكرة، قرر عبدالله التوقف عن ممارسة كرة  القدم كلاعب في نادي الاتفاق، والتوجه لأوروبا لدراسة الرياضة والتدريب وخوض التجربة في أفضل الجامعات والمعاهد المتخصصة في كرة القدم. درس الإدارة الرياضية في جامعة سيرام في فرنسا، والماجستير الرياضي من معهد يوهان كرويف في هولندا، وكذلك شهادات التدريب من الاتحاد الأوروبي، وعمل مع فريق استكشاف المواهب في أكاديمية آياكس في هولندا، وعمل كمساعد مدرب لفرق اي جي اف الدنماركي لفئة الناشئين، ومدرب أول لشباب فريق ديسلدوف الالماني.

اليوم عبدالله حماد هو مدير معهد إعداد القادة، وهو الجهة التعلمية الرياضية في المملكة، التي تقدم الدورات والبرامج والتراخيص الرياضية للممارسين الرياضيين في كافة الرياضات المتعددة بالتعاون مع جميع الاتحادات الرياضية.

ولا يخفى على أحد معاناتنا الكبيرة في جانب المواهب المؤهلة بالتأهيل والتأسيس الرياضي الصحيح في كافة الرياضات. ولحل هذه المشكلة، يعمل المعهد على برنامج لأكاديميات خاصة بالمعهد منتشرة على مستوى المملكة، مخصصة للأطفال في سن 6 سنوات، لبناء جيل رياضي للمستقبل، لنستطيع حصد الميداليات في المسابقات التنافسية العالمية في 2028 و 2030.

عن تطوير المدربين السعوديين، وبناء وصناعة جيل جديد من الرياضيين السعوديين في كافة الرياضات، وغيرها الكثير.

روابط الحلقة:

الحلقة 22 من بودكاست تماس، مع عبدالله حماد. تستطيع أن تستمع للحلقة من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. نرشّح الاستماع للبودكاست عبر تطبيق Apple Podcasts على iPhone، وتطبيق Google Podcasts على أندوريد.

ويهمنا معرفة رأيكم عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على iTunes. وتستطيع أن تقترح ضيفًا لبودكاست تماس بمراسلتنا على: tmas@thmanyah.com أو على حساب تماس في تويتر.


النشرة السريّة
اشترك لتصلك رسالة أسبوعية فيها ملخص الأسبوع، على طريقة ثمانية
لن نستخدم بريدك خارج نطاق النشرة إطلاقًا
×

×