التربية الجنسية

ثقافة العيب والتربية الجنسية مع الأبناء


سحر سليمان
20 ديسمبر، 2020

نالت الباحثة والمعالجة النفسية، الدكتورة هبة حريري درجة الماجستير في علم النفس المدرسي وخدمة الإرشاد من جامعة هاورد. وتخصصت في علم نفس الأطفال والإرشاد الأسري. كما صممت العديد من البرامج التعليمية والتدريبية في مجال الوالدية الإيجابية والصحة النفسية. 

تتحدث د. حريري في هذه الحلقة عن دور الوالدين في بناء الثقافة الجنسية للأبناء، وأهميتها في إرشاد الطفل لاعتناق مبادئ أخلاقية ودينية ينشأ بها نشأة سليمة. فكثير من الآباء والأمهات يتحرجون من الإجابة على أسئلة أطفالهم، مما يدفعهم للجوء إلى طرق غير سوية لإشباع هذا الفضول حول التكاثر الجنسي ومراحل البلوغ لدى الجنسين والعلاقة الشرعية. 

أثر التربية الجنسية على مستقبل الأبناء

لا تزال كثير من المجتمعات العربية تنظر إلى التثقيف الجنسي كنوع لا يتناسب مع قواعد الأدب والقيم الأخلاقية، مما يُجبر الفتيان والفتيات لتثقيف أنفسهم عبر الإنترنت، دون وعي بخطورة هذا الأمر وطرق الدفاع عن أنفسهم.

تقول د. حريري أن هذا الغموض قد يؤثر سلبًا على الحياة الزوجية مستقبلًا، كما أن إهمال هذا الدور من الأهل قد يعرض الأبناء للتحرش والانحراف جنسيًا وتلقي المعلومات من مصادر قد تنتهك طفولتهم. 

إذ أظهرت الدراسات أن حالات التحرش في السعودية تعد أعلى بكثير من الولايات المتحدة الأميركية، خصوصًا في عصر الانفتاح التقني والألعاب الإلكترونية التي زادت من الفضول الجنسي للأبناء. 

فكيف نحميهم من التحرش الجنسي؟ وما هي السلوكيات الخاطئة التي يجب أن نتفاداها عند التوعية بالجنس؟ وما أهمية البيئة الآمنة في المنزل للحفاظ على صحة أبناءنا؟ 

الحلقة 208 من بودكاست فنجان، مع د. هبة حريري. تستطيع الاستماع للحلقة من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. نرشّح الاستماع للبودكاست عبر تطبيق Apple Podcasts على iPhone، وتطبيق Google Podcasts على أندوريد.

ويهمنا معرفة رأيك عن الحلقات وتقييمك للبودكاست على iTunes. كما بوسعك اقتراح ضيف لبودكاست فنجان بمراسلتنا على:[email protected]  

الروابط:



النشرة السريّة
اشترك لتصلك رسالة أسبوعية فيها ملخص الأسبوع، على طريقة ثمانية
لن نستخدم بريدك خارج نطاق النشرة إطلاقًا
×

×