اطّلع على كل ما ننشره عن جائحة كورونا وأثرها على الوطن العربي

الغرفة البيضاء

  • أصوات

    بودكاست قصصي وثائقي، يستعرض في كل حلقة قصة، أو مجموعة من القصص، بأصوات عربية، يسردون فيه تجاربهم وجانب من حياتهم.


لسمر سليمان
14 مارس، 2020



ماذا لو استيقظنا يومًا ووجدنا أنفسنا بلا ذاكرة أو هوية؟ وكيف يمكن أن نعيش دون القدرة على تمييز الروائح والألوان؟ 

في هذه الحلقة من بودكاست أصوات تتساءل سمر سليمان كيف ستكون الحياة لو فقدنا أحد حواسنا الخمس؟ وماذا لو فقدنا ذاكرتنا وهويتنا وقدرتنا على التواصل مع أنفسنا والآخرين من حولنا؟

كيف سيتشكل يومنا لو أننا رسمنا الحياة بطريقة مختلفة؟ ماذا لو كانت الشمس خضراء؟ أو ماذا لو أننا لا نستطيع تمييز رائحة أمهاتنا؟ ماذا لو أننا وُلِدنا من جديد صفحةً بيضاء بلا ذاكرة؟

فقدت سوسن بعد العملية الرؤيةَ بعينها اليمنى ولكنها كانت تشعر بفضول كبير حول هويتها ولم تستطع تخيل ملامحها ومعالم وجهها، وفي محاولة للتعرف على ذاتها كانت دائمًا ما تقف أمام انعكاسات الزجاج والمرايا لتأخذ صورًا لنفسها. 

بعد العملية فقدت سوسن الإحساس تمامًا ولم يعد دماغها يترجم أي معلومة تخص أي شيء تحسه بجسدها، مثل الإحساس بحرّ الصيف وحرارة الشمس أو حتى برودة الثلج، وإلى جانب الإحساس فقدت سوسن الشعور بنفسها وبالآخرين ولم تعد تفهم الإنسان. وتعرضت في هذه المرحلة لعدة كسور كان هذا أحدها، ولكنها لم تكن تشعر بأي ألم. 

وفي رحلتها لتعلم الإحساس مارست سوسن رياضة المشي كل يوم حتى تسلقت قمم الجبال السعودية وقمة جبل فوجي في اليابان، كما كونت مجموعةً للمشي مع المكفوفين في محاولة لفهم المشاعر والإحساس بالأرض وصلابتها. أخذت سوسن هذه الصورة في سبتمبر 2017 لقمة جبل السودة أعلى قمة جبل في السعودية، وكان هذا أول جبل تتسلقه بعد العملية. 

الروابط:


النشرة السريّة
اشترك لتصلك رسالة أسبوعية فيها ملخص الأسبوع، على طريقة ثمانية
لن نستخدم بريدك خارج نطاق النشرة إطلاقًا
×

×