كيف تخسر كل مالك في الأسهم؟

الأصل في الربح السريع هو الزوال السريع، فالأشياء العظيمة تستغرق وقتًا. لهذا إذا تداولت، فتداول بمالك ولو قل، وعليك بالصبر ثم الصبر.

استثمر دون خسارة / عمران

أهلًا بك صديقًا لنا،

وصلتك الآن رسالتنا الأولى على بريدك الإلكتروني.

إذا لم تجدها ابحث في رسائل السبام وتأكد من اتباع الخطوات التالية في حسابك على خدمة بريد «Gmail» حتى تُحررها من التراكم في فيض الرسائل المزعجة.

* تعبّر النشرات البريدية عن آراء كتّابها، ولا تمثل رأي ثمانية.
13 سبتمبر، 2022

أتذكر حادثة 2006 في سوق الأسهم السعودي كأنها حلم. لا أتذكر تفاصيلها لأني كنت في الصف السادس الابتدائي، ووالدي وأسرتي وأعمامي وجدي لم يكونوا مهتمين بالأسهم إطلاقًا، لكني كنت أسمعهم يقولون «فلان خسر كل فلوسه بالأسهم». وقتها، خسر سوق الأسهم السعودي (تاسي) 65% من قيمته تقريبًا بعد وصول قيمته في 25 فبراير 2006 إلى 20,634.86 نقطة.

ومنذ ذلك الحين، ظل السؤال اللي أسأله لنفسي «كيف تخسر أموالك وأنت تملك أسهم في شركة قائمة ولديها مبيعات قد ترى منتجاتها أمام عينيك؟» 

خلال التداول وشراء الأسهم، هناك طريقة تُعرف بـ«التداول بالهامش»، وكثيرًا ما يحذر أسطورة الاستثمار ورن بافيت منها ويقول: «أنا لست من أنصار التداول بالهامش».

فما هو التداول بالهامش؟

لنفترض لديك ألف ريال سعودي نقدًا في محفظة الأسهم، سيعرض عليك الوسيط أن تتداول بألفين بدلًا من ألف لتتضاعف قوتك الشرائية. ستشتري أسهمًا بقيمة ألفي ريال، والوسيط ضامن حقه كامل لأنَّ الأسهم ستظل مرهونة له حتى تسدد كامل القيمة. 

لنفترض الآن إنَّ قيمة الأسهم التي اشتريتها بألفين ارتفعت إلى أربعة آلاف، أي حققت ربحًا بلغ 100%؛ هنا ستعيد الألف ريال للوسيط -مضافًا إليها الرسوم- والباقي يصبح ملكك. والناتج ربح سريع يبلغ 300% بقوة شرائية ليست لك أصلًا! 

لكن ماذا لو دارت عليك الأسواق، وانخفضت قيمة الأسهم إلى النصف؟ هنا يبيع الوسيط أسهمك في الحال ويسترد ماله كاملًا، وتخسر كل مالك حرفيًا، إلا لو غطيت هذا العجز. 

فأنت قبل توقيعك أخذ التسهيلات من الوسيط، وافقت على مخاطر مثل: «إذا انخفضت قيمـة السهم فـي حسابك إلـى أقـل مـن نسـبة هامش الضمان المطلوبـة، أو نسبة هامش الضمان الأعلى التي يطبقها الوسيط، يمكـن للوسيط بيـع الأوراق الماليـة الموجـودة فـي أي مـن حساباتك لديه لتغطية العجز في الهامش المحدد. وستكون وحدك مسـؤولًا أيضًا عـن أي عجز فـي الحساب بعـد البيع.»

يسهل علينا الوقوع في هذه الخسارة لأننا فطرنا على عشق الربح السريع، وأنا مقتنع قناعة راسخة أن الأصل في الربح السريع هو الزوال السريع. فالأشياء العظيمة تستغرق وقتًا، كالمداومة على القراءة، أو التمرين، أو خسارة الوزن، أو تعلم مهارة معينة، والتداول بالأسهم لا يختلف عنها. لهذا إذا تداولت، فتداول بمالك ولو قل، وعليك بالصبر ثم الصبر.


مقالات أخرى من نشرة أها!
6 فبراير، 2022

تأملات في الانتقال الآني

ما بين تفكيكك وإعادة تركيبك، هل يُعد موتًا يليه بعث؟ وهل يضمن الانتقال الآني إعادة تكوين الروح؟ أمامنا الكثير حتى يتحقق هذا الخيال العلمي.

أشرف فقيه
21 فبراير، 2022

أنا مدمنة بنج 

تتصاعد الضغوط في حياتنا ونجد في مشاهدة منصات مثل نتفلكس وسيلة إلهاء بما تقدمه من إثارة وكوميديا. لكن اعتمادنا عليها قد يشكل خطرًا علينا.

إيمان أسعد
9 فبراير، 2022

اكتُب بصوت واضح!

أرى أنَّ هذا الصراع بين الكتابة اليدوية والكتابة باستخدام لوحة المفاتيح سيقف في جانب واحد أمام مستقبل تقنيات الكتابة الصوتية (VRS).

أنس الرتوعي
17 يناير، 2022

شهادتك الجامعية لا تنفعك

تروِّج الكثير من منصات التعليم التقنية إلى قيمة شهادتها العالية في التوظيف مقارنةً بالشهادة الجامعية، والمشكلة أنَّ ترويجها قد يكون صحيحًا.

ثمود بن محفوظ
4 أغسطس، 2022

تجرأ وكن سيئًا

حكاية الهاكاثون قصة فشل لن يذكرها أحد غيري، ورغم ذلك فقد تعلّمت الكثير من هذه المشاركة التي كانت بعيدة جدًا عمّا اعتدته.

رويحة عبدالرب
22 سبتمبر، 2022

لماذا تصرف مئة ريال في محلات «أبو ريالين»؟

نجاح محلات «أبو ريالين» يثبت لنا أن التسويق وفهم طرق الزبائن في الشراء يمكّنك من بيع أي شيء، ولو كانت «قراشيع» عديمة الفائدة.

أنس الرتوعي