الخير في استئجارك البيت أم التملّك؟

في صراعات تويتر والمجالس، الكل يطرح السؤال المحيّر والكل يفتي بالجواب: أيهما أفضل؛ استئجار البيت أو تملّكه؟

الاستئجار أو التملّك / ImranCreative

أهلًا بك صديقًا لنا،

وصلتك الآن رسالتنا الأولى على بريدك الإلكتروني.

إذا لم تجدها ابحث في رسائل السبام وتأكد من اتباع الخطوات التالية في حسابك على خدمة بريد «Gmail» حتى تُحررها من التراكم في فيض الرسائل المزعجة.

* تعبّر النشرات البريدية عن آراء كتّابها، ولا تمثل رأي ثمانية.
16 أغسطس، 2022

في كتاب «الأب الغني والأب الفقير» (Rich Dad, Poor Dad)، يستعرض روبرت كيوساكي الفرق بين مفهوميْ الأصل والخصم. بمعنى: ما الشيء الذي يجلب لك دخلًا، وما الشيء الذي يجر عليك مزيدًا من الالتزامات. واصلت القراءة دون توقّف إلى أن وصلت للمثال عن الأصل والخصم. هنا يذكر كيوساكي أنَّ البيت الشخصي من الالتزامات لا من الأصول، ليهدم مع مثاله هذا عقيدة راسخة لديّ منذ الطفولة. 

في صراعات تويتر والمجالس، الكل يطرح السؤال المحيّر والكل يفتي بالجواب، أيهما أفضل: استئجار البيت أو تملّكه؟ قبل أن أدلو برأيي وأعطيك الإجابة في تدوينة بدلًا عن سلسلة تغريدات تفضّلها وتقرأها لاحقًا، عليك أن تعرف أنَّ إجابتي ليست بالضرورة صالحة لك، أو حتى صالحة لكل زمان. 

فأنت أولى الناس بمعرفة قدراتك وإمكانياتك، والذي يصرف على عائلة مكونة من عشرة أشخاص يختلف عن الأعزب الذي يسكن مع والديه، والذي يسكن في شمال الرياض يختلف عن الذي يسكن في محافظة صغيرة. 

تعتمد إجابتي هنا على مقارنة شراء البيت (التملّك) عبر التمويل البنكي أو الإيجار، لأن هذا هو الجدل الأكبر اليوم. شخصيًّا، تعجبني قاعدة الـ«5%؜» في الشراء أو الإيجار علمًا أنها ليست مطلقة، فالقاعدة مبنية على افتراضات قابلة للتغيّر. فإذا ارتفعت الأرباح/ الفوائد البنكية يصبح حينها الإيجار أكثر جدوى من التملك عبر التمويل السكني، والعكس صحيح.

وحتى ألخصها لك، تقضي «قاعدة 5%» بأنَّ إذا كانت قيمة الإيجار الذي تدفعه أكثر من 5% من قيمة التملك، فالتملك أفضل. 

مثلًا، لو أردت شراء عقار قيمته مليون ريال، وقيمة إيجاره أكثر من 5% من هذا المبلغ (أي 60 ألف في السنة)، فالتملك أفضل لك. وهنا أتركك مع ملحوظة أخيرة: عندنا في السعودية، أغلب عقود التمويل السكني التي اطلعت عليها تفرض عليك تأمين البيت في حال الوفاة لا سمح الله، وهذا برأيي يعطيك حافزًا كبيرًا جدًا للتملك في حال كنت رب أسرة. 

بشكل عام، أميل في العقار إلى التملك، لكن بقسط منطقي ومعقول يضاف إلى التزاماتك الشهرية. فالشركات مثلًا تعطيك «بدل سكن» زيادة على الراتب الأساسي، وهذا يعني أن ما بين 25% إلى 30% تقريبًا من دخلك يفترض أن توجهه إما إلى الإيجار أو التملك. وهذه النسبة ليست نهائية بل تقريبية كي لا تضيّق على نفسك وأهلك. وأخيرًا، سأخالف رأي كيوساكي وأعود إلى عقيدتي: التملّك خيرٌ وأبقى. 


مقالات أخرى من نشرة أها!
19 يناير، 2022

اللّعب على عواطفنا

تخدع ألعاب الواقع الافتراضي عقولنا نحو تصديق السيناريو المفترض لأحداثها. لكن ماذا لو تجاوز الإقناع ساحة اللعب إلى توجُّهنا في اتخاذ موقف؟

أنس الرتوعي
10 يناير، 2022

الموظف السحّيب على لينكدإن

ثقافة لينكدإن التي تقدّس كل ما يمكن إضافته للسيرة الذاتية، جعلت الحياة الوظيفية وتفرعاتها أولوية «طبيعية» عند الموظف يرتب حياته وفقها.

حسين الإسماعيل
27 يناير، 2022

من أين تأخذ أخبارك؟

كان الوعد الإنترنتيّ الأول بضمان معرفتنا الأخبار من مصادر متعددة والتأكد من مصداقيتها. لكن حرَّاس بوابة الأخبار الجدد نقضوا الوعد.

مازن العتيبي
23 فبراير، 2022

مهنتي لاعب رقمي

لم يعد الربح من الألعاب الرقمية يقتصر على الشركات، فقد طوَّر أبناء جيل الألفية مفهومًا آخر للعب. وينظر حاليًا إلى «الگيمرز» كأصحاب مهنة.

شيماء جابر
22 يونيو، 2022

من عدنان ولينا إلى ماشا والدب

بضغطة زر، يستطيع ابني مشاهدة كل ما يشاء تقريبًا في أي وقت دون الحاجة لانتظار الحلقة القادمة، بل دونما خوف من فوات أي حلقة كذلك.

حسين الإسماعيل
30 مارس، 2022

اُدرس معي على يوتيوب

يكمن الفرق بين ظاهرة «ادرس معي» والظواهر الأخرى أنها تقلل الحد الفاصل بين الجدية والترفيه. وتعطي دافعًا لصانع المحتوى للتركيز في مهمته.

أنس الرتوعي