المستقبل
مستقبل الإنسان، وطلب الشاورما R2
قراءة المقال
المستقبل
Vمستقبل الإنسان، وطلب الشاورما 2
قراءة المقال
  • 2017/9/21
  • لثمود بن محفوظ
  • thamood

تبشر الكثير من أفلام الخيال بنهاية البشرية على يد الذكاء الاصطناعي الذي يزداد تطوره كل يوم، وقد كتبت وكتبت وكتبت وكتبت مرارًا على ثمانية عن هذا الشيء.

لا نستطيع أن نوقف التطور لأن هذا الشيء غير قابل للتطبيق عمليًا. لذلك، فإن المناداة بتحجيم تطوير الذكاء الاصطناعي أو وضع قيود عليه من أجل أن ننام مطمئنين في الليل هو أمر غير واقعي. لذا علينا أن نتقبل أن الذكاء الاصطناعي سيستمر في التطور وقد يصل بعد عشرات السنين إلى المرحلة التي يحاكي فيها ذكائنا “الحالي“.

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

كيف تخيلنا انسان المستقب:؟

تبشر الكثير من أفلام الخيال بنهاية البشرية على يد الذكاء الاصطناعي الذي يزداد تطوره كل يوم، وقد كتبت وكتبت وكتبت وكتبت مرارًا على ثمانية عن هذا الشيء.

لا نستطيع أن نوقف التطور لأن هذا الشيء غير قابل للتطبيق عمليًا. لذلك، فإن المناداة بتحجيم تطوير الذكاء الاصطناعي أو وضع قيود عليه من أجل أن ننام مطمئنين في الليل هو أمر غير واقعي. لذا علينا أن نتقبل أن الذكاء الاصطناعي سيستمر في التطور وقد يصل بعد عشرات السنين إلى المرحلة التي يحاكي فيها ذكائنا “الحالي“.

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

كيف تخيلنا انسان المستقب:؟

على أرض الواقع يعتقد البعض من الناس بأن التطور في مجالات مختلفة مثل الذكاء الاصطناعي قد يساعد على جعل هذه التقنيات جزءًا من تكوين الإنسان.

تبشر الكثير من أفلام الخيال بنهاية البشرية على يد الذكاء الاصطناعي الذي يزداد تطوره كل يوم، وقد كتبت وكتبت وكتبت وكتبت مرارًا على ثمانية عن هذا الشيء.

لا نستطيع أن نوقف التطور لأن هذا الشيء غير قابل للتطبيق عمليًا. لذلك، فإن المناداة بتحجيم تطوير الذكاء الاصطناعي أو وضع قيود عليه من أجل أن ننام مطمئنين في الليل هو أمر غير واقعي. لذا علينا أن نتقبل أن الذكاء الاصطناعي سيستمر في التطور وقد يصل بعد عشرات السنين إلى المرحلة التي يحاكي فيها ذكائنا “الحالي“.

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

“لابد من وجود قانون واحد للكون، فالرب لا يلعب بالنرد”

آينشتاين

كيف تخيلنا انسان المستقب:؟

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

لكن الإلكترون ينتقل انتقالًا لحظيًا، أي أنه يختفي من مكانه ويظهر في مكانٍ أخر دون الحاجة للحركة، أو المرور بالفراغ بين المكانين.

تبشر الكثير من أفلام الخيال بنهاية البشرية على يد الذكاء الاصطناعي الذي يزداد تطوره كل يوم، وقد كتبت وكتبت وكتبت وكتبت مرارًا على ثمانية عن هذا الشيء.

لا نستطيع أن نوقف التطور لأن هذا الشيء غير قابل للتطبيق عمليًا. لذلك، فإن المناداة بتحجيم تطوير الذكاء الاصطناعي أو وضع قيود عليه من أجل أن ننام مطمئنين في الليل هو أمر غير واقعي. لذا علينا أن نتقبل أن الذكاء الاصطناعي سيستمر في التطور وقد يصل بعد عشرات السنين إلى المرحلة التي يحاكي فيها ذكائنا “الحالي“.

سبب تركيزي على كلمة حالي هو أن مستويات الذكاء البشري قد تتغير في المستقبل، وذلك بسبب التطور في علوم الأحياء، التي غالبًا ما نغفل النظر إليها، لذلك علينا أن نكف عن القلق من خضوع البشر للآلات في المستقبل والتفكير فيما هو أبعد من ذلك.

والذي نستطيع

جنين تم تعديله جينيًا بحسب قواعد وضعها والدا الطفل أو العالم من أجل الوصول إلى نتيجة معينة

تبشر الكثير من أفلام الخيال بنهاية البشرية على يد الذكاء الاصطناعي الذي يزداد تطوره كل يوم، وقد كتبت وكتبت وكتبت وكتبت مرارًا على ثمانية عن هذا الشيء.

لا نستطيع أن نوقف التطور لأن هذا الشيء غير قابل للتطبيق عمليًا. لذلك، فإن المناداة بتحجيم تطوير الذكاء الاصطناعي أو وضع قيود عليه من أجل أن ننام مطمئنين في الليل هو أمر غير واقعي. لذا علينا أن نتقبل أن الذكاء الاصطناعي سيستمر في التطور وقد يصل بعد عشرات السنين إلى المرحلة التي يحاكي فيها ذكائنا “الحالي“.