ضيفتنا حنين أيمن، تمارس الفن، التجارب، الخربشة، البساطة، وتوثيق اللحظة كأسلوب حياة. لدى حنين وأخيها عزوز الكثير من الحكايا والقصص والكلمات السريّة. فعندما كانت حنين متحدثة في بيهانس جازان عن تجربتها في الفن النقيّ، تحدثت خصوصًا عن عزوز الفنّان المغمور الذي لا يعرفه أحد، و عن شغفه بالحياة وركضه المتواصل خلف تفاصيل الألوان والخربشات، فازت بلقب أفضل متحدث في بيهانس جازان حينها.

تحكي حنين مرحلة التجربة التي تخوضها الآن كفنّان، والصراع بين أنّ يكون الفن أسلوب حياة وأنّ يكون مصدر دخل، كذلك تحدثت عن تجربتها في العمل الحر مع مشروع إفريز، وتقديمها لورش في المعارض الفنية المقامة مؤخرًا في السعودية. وقصة تغيير مسارها في المرحلة الجامعية إلى تخصص الفنون.

لدى حنين تجربة ونظرة مختلفة في التعامل مع الأطفال، فهي أحد أعضاء فريق “كان ياما” جدة، تؤمن بأهمية اكتشاف ميول الطفل، وكيف أنّ المدرسة مصمّمة للحد من الإبداع.

الحلقة 51 من بودكاست فنجان، والتي تستطيع أن تستمع لها من خلال تطبيقات البودكاست على هاتف المحمول. أرشّح الاستمتاع بالبودكاست عبر تطبيق Overcast على iPhone، وتطبيق BeyondPod على أندوريد.

يهمنا معرفة رأيكم عن الحلقات، وتقييمك للبودكاست على iTunes. وتستطيع أن تقترح ضيفًا لبودكاست فنجان بمراسلتنا على: [email protected].

روابط الحلقة:



القائمة البريدية اشترك وتصلك رسالة واحدة كل سبت، فيها ملخص لما نشرناه خلال الأسبوع.