نسمع باستمرار في وسائل الإعلام والبيانات الصحفية أن العلماء في مكانٍ ما قد تمكنوا من نقل البيانات بسرعة جنونية باستخدام الليزر أو الموجات الدقيقة، أو عن طريق نوع جديد من الألياف البصرية.

وغالبًا ما يكون من الصعب أن تعرف كيف ستدخل هذه التقنيات في حياتنا اليومية وتكون مفيدة لنا؟!

مؤخرًا، كشفت شركة At&t عن عزمها لبناء شبكات شعرية بسرعات عالية لنقل البيانات تصل إلى “عِدّة جيجابت” في الثانية! هذه التقنية ستتم باستخدام البنية التحتية الموجودة حاليًا لبناء منصة تتلائم مع هذه التقنية. حيث تقول شركة At&t: “قد أمضينا السنوات الماضية سرًا في البحث لخلق تقنية تمكننا من استخدام خطوط الطاقة الحالية التي أنشأت مسبقًا للشبكة العامة (إنترنت).”

وقد تم اقتراح أن يتم نقل البيانات للشبكة العامة من خلال خطوط الكهرباء من قبل، إلا أنّ At&t تقول أنها صنعت تقنية جديدة متحولة، أسمتها: “AirGig”. تتيح هذه التقنية نقل البيانات للشبكة العامة لاسلكيًا باستخدام موجات الراديو التي تكون منتشرة بجانبه، خلاف ما هو عليه اليوم حيث أنّها تنقل عبر خطوط الكهرباء. وتقول الشركة بأنه يمكن استخدام البنية التحتية القائمة لإنشاء شبكات عملاقة باستخدام الكثير من الهوائيات من البلاستيك الرخيص. والتي يمكن من خلالها أن ترسِل البيانات بعضها البعض.

جون دونوفان الرئيس التنفيذي للاستراتيجية يقول: “نحن نبحث عن الموقع الجغرافي المناسب لتجربة هذه التقنية العام المقبل، كما يمكن لهذه التقنية أن تنتشر في مدينة حضارية كبيرة أو في مدينة صغيرة. وأن الهوائيات على كل خط كهربائي يمكن من تحويل إشارات الراديو إلى أي معيار من إشارات 4G LTE أو إشارات 5G والتي يمكن تسليمها فيما بعد إلى الهواتف المحمولة أو مباشرة إلى المنازل أو إلى أي شيء آخر.”

إذا كان بالإمكان تجنيد موجات الراديو حتى تصبح تخدم التقنية الحالية فهذه تعتبر خطوة كبيرة في مجال سرعة نقل البيانات، والأكيد أنها ستكون نقلة نوعية في البنية التحتية للشبكة العامة. و قد حصلت شركة At&t بالفعل على أكثر من 100 براءة اختراع لـ AirGig، وهذا يعني أنها سوف تفرض سيطرتها الإقتصادية على السوق. وبحسب كلام الرئيس التنفيذي جون أن هذه التقنية ستكون جاهزة بحلول عام 2020.

وحتى ذلك الحين، سيكون العالم بانتظار مزيدًا من التقنيات التي تجعل من سرعات البيانات على الشبكة العالمية أسرع. فكما أنّ هذه التقنيات في أميركا، لا ننسى أن كوريا الجنوبية قد أعلنت عبر خطة 2020 أنّها ستمكن مواطنيها من تحميل 1 جيجا بايت في أقل من دقيقة! ونحن لا نزال تحت رحمة هيئة الاتصالات، وهيمنة الشركات.



القائمة البريدية اشترك وتصلك رسالة واحدة كل سبت، فيها ملخص لما نشرناه خلال الأسبوع.