To: Whom It May Concern

CC: STC, Mobily, Zain

BCC: CITC

إذا كنت تعرف ما هي خدمة Wifi Calling، فاذهب مباشرة للقطعة التالية. وكونك لا تزال تقرأ هذه الأسطر، فأنا سأشرح الخدمة بشكل بسيط. هذه الخدمة تجعل شبكة الإنترنت المنزلية لديك، تعمل كبرج إتصالات. فلو كنت في وسط الصحراء، أو في بهو المنزل، أو في أي مكان لا يوجد به تغطية من الشركة المزودة للخدمة لهاتفك، فإنّ وجود شبكة Wifi منزلية ستعمل بمثابة برج إتصالات. تستطيع أن ترسل وتستقبل مكالمات ورسائل نصية كما لو أنك تحت تغطية برج حقيقي، وبنفس التكلفة. والميزة الأكبر، هي أنّها تعمل سواءً داخل الدولة أو خارجها بنفس التكلفة. فلو كان مزودك، شركة سعودية، وأنت في فنزويلا، فتستطيع أن تجري مكالمات وتستقبلها بدون أي تكلفة إضافية كما لو أنك داخل السعودية. واضحة؟ لنبدأ إذن.

أنت الآن، تقرأ هذه الأسطر ولديك فكرة جيّدة عن الخدمة. ولعلّي أوضّح،أنّ الخدمة تعمل بطلبٍ من الشركة المزودة للخدمة، وعلى الجوالات سواءً كانت iPhone أو عدد كبير من أجهزة android.

الخدمة في أمريكا

كنت في الولايات المتحدة قبل أشهر، وكنت اخترت مزوّد الخدمة T-Mobile والذي يعدّ من أوائل من دعم هذه الخدمة. والحقيقة أنّي مستفيد تمامًا من الخدمة، حيث أنّ منزلي حينها كانت التغطية ضعيفة، وبمجرد أن يتصل جوالي بشبكة المنزل Wifi فأنا بأمان حينها. وعندما عدت للسعودية، كنت لا أزال في الأيام الأوَل استخدم الشريحة الأمريكية، لبعض المكالمات التي احتجت أن أجريها داخل الولايات المتحدة، وبما أنّي في السعودية، فإنّ التكلفة ستكون مجانًا كما لو أنّني في أمريكا. هذه الخدمة ذات فائدة عظيمة.

في السعودية؟

الآن، نبدأ، في مرحلة البحث عن مزودي الخدمة في السعودية وأيهم يكون خياري. وجدت أنّ زين، وهي التي تسوّق لهذه الخدمة مؤخرًا بشكل كبير، تقدم خدمة Wifi Calling فكانت هي الخيار. وقبيل أن أذهب، قد أخبرني صديق لي بأنّ الخدمة قد تم حجبها من قِبل هيئة الاتصالات السعودية. وكوني لم استبعد الأمر، أخذت على أنّ خبر حجبها صحيح. إلاّ أن موظف الخدمة في زين، أكّد أنها تعمل ولا يوجد أي حجب.

تبدو الصورة جميلة حتى الآن! لكن عندما عدت للمنزل، وعلى شبكة Wifi، لم يظهر لي تنبيه دعم زين للخدمة! وهنا، توقعت أنّ الخدمة محجوبة، ولكن الموظف لجهله أو علمه أخبرني بعدم وجود حجب للخدمة. فعندما تكون الخدمة مفعلة لديك، تجد الحالة تتغير في أعلى الشاشة لتكون Zain WifiCall. ولكن ظهر لي أنّ الهيئة قد حجبت الخدمة تحت أي بند اعتباطي. هكذا ظننت.

القهوة كشفت الأمر

ومن يعرفني، يعرف مدى اهتمامي بمحلات القهوة. ذهبت استكشف بعضعها، وذات يوم ذهبت إلى أكسير البن. هذا المكان لسوء الحظ أو حسنه، يقدم Wifi لضيوفه. حينما اتصلت بالشبكة، بشكل مفاجئ، أصبحت الحالة في أعلى الشاشة… Zain WifiCall! وسألت الموظف في المتجر مباشرة عن مزود الخدمة، وإذا بالرد كان: زين.

بدأت حينها في التجربة على عدد من الشركات المزودة للانترنت، ولا أدري ما الحقيقة، إلاّ أنّ ما توصلت إليه أنّ الخدمة محجوبة من أي انترنت مزوّد من STC أو موبايلي. ولا يعمل إلا على انترنت مزود من زين. هذا الأمر إن كان صحيحًا، فهو لا يصح تحت أي شكل من الأشكال. حتى وإن تجاهلنا المنافسة قطاع الاتصالات المتنقلة، فإنّ الأمر لا ينطلي كذلك على الشركات المزودة للإنترنت الأرضي. هذه الخدمة لا تتعارض مصالحها مع وجود مزود اتصالات متنقلة يقدم لعملاءه خدمة يجب أن تعمل مع كل الشبكات والشركات.

لا أجد أي مبرر، لأن تصبح التقنية مشوهة لدينا بهذا الشكل. خدمة مثل هذه تجد كلّ شركات الاتصالات الرئيسة في أمريكا تقدمها لعملائها: ATT وVerizon وT-Mobile وSprint. بينما نحن، لا يوجد إلا زين. وللأسف. للأسف. أنّ البقية لا تسمح بأن تعمل الخدمة إلا على شبكة هو مزود الانترنت لها!



القائمة البريدية اشترك وتصلك رسالة واحدة كل سبت، فيها ملخص لما نشرناه خلال الأسبوع.